السبت، 24 أبريل، 2010

اعود لنفسى




لم يَعد لــى سِواكم

يا مَن فى إنتظـــارى
خَسرت كثيراً ببعدكم
ضاعت مركبى وشِراعى
قلمى تََمرد فى يدى
كَسر أصابعى وزِراعى
هجرتنى افكارى واوراقى
فهل تبقون انصارى؟
قلبى بنبرة يأسه
اشاع الحُزن فى اوتارى
انفاسى التى كانت تؤيدنى
تَجَّمع حولها ثُوّارى
فهربت من نفسى اليكم
طريداً أحمل أسفارى
اهدرت دمعى ..
على صخور قلوبهم
ولكم احتاجت وردتى امطارى

اعود الى نفسى طليقاً
كالعطر فى ازهارى
واُزيل ما زرعوا بذاكرتى
ورعونتى.. اُطعمها لنارى
واُخرس صوت من خدعونى
فاعود سيداً لقرارى

اعود الى♥ ♥سَلوى♥ ♥
بطلة قِصتى وفتاة أشعارى
فقط هى من يستحق
جَنتى وعَدن انهارى
وغيرها لم يكن حباً
كان عبثاً باقدارى
اعود لسلوتى ووحيدتى
من ليست للعابرين مزارٍ
فما اجمل ان تكون مليكتى
وتكون القصيدةٌ دارى ̡͌l̡̡̡ ̡͌l̡*̡̡ ̴̡ı̴̴̡ ̡̡͡|̲̲̲͡͡͡ ̲▫̲͡ ̲̲̲͡͡π̲̲͡͡ ̲̲͡▫̲̲͡͡ ̲|̡̡̡ ̡


(¯`v´¯)
`*.¸.*´
¸.•´¸.•محمود قلمــــــــــــاوى
(¸.•´ (¸.•´ .•´ ¸¸.•¨¯`•. ¸¸.•¨¯`•.


الجمعة، 9 أبريل، 2010

ابناء الحَجر


يخلق اللهُ من طين

من ترعاه الاحجار

ولداً من صلب الشهيد

اسلافه الاحرار

ورَحِم امٍ اسيرةٍ

خلف قضبان الفُجّار

ترضعه الاحجار بأساً

وتفطمه على الإصرار

تعلمه حروفنا العربية

صاد الصبر وحاء الحِصار

يكتشف ان حواسه

اللمس جرح والصوت إنفجار

الطعم جوع والبصر إنكسار

تحكى له التاريخ فى خجلٍ

عن فُرقةٍ ووهم إنتصار

تشير لمن باعوا قضيته

خُطب الحماس والفتح القريب

إجتماعا ليفترقا..

وإتفقا على الشِجار

ينتظرون محمداً ليجمعهم

مهاجرين وانصار

مات الصغير

القلب اغرقه الدماء

والجسد غطاه الغُبار

قتلته اشواك الحواجز

رصاص العدو..

وارتفاع الجدار

الم يعد للقدس..

سوى الاطفال والاحجار

سوى الهتاف والاشعار

عرضاً هزلياً عنوانه إستنكار

والاقصى يشاهد رتابة الادوار

منذ رضينا اضعف الإيمان

فقط الدعاء للواحد القهار

اما انا حجر فى جيبى

يحترق شوقاً وإنتظار….

• •
• • • •
• • • محمود • • •
• • • • • • • • • •
• • • • • •