الثلاثاء، 15 مارس، 2011

ليتها ســــ♥ـلوى



اعود الى
♥♥سلوى♥♥
بطلة قصتى وفتاة اشعارى
فقط هى من يستحق
جَنتى وعَدن انهارى
وغيرها لم يكن حباً
كان عبثاً باقدارى
اعود لسلوتى ووحيدتى
من ليست للعابرين مزارٍ
فما اجمل ان تكون مليكتى
وتكون القصيدةٌ دارى

الى هنا انتهت قصيدة ((اعود لنفسى))

ومن هنا تبدا قصيدة (( ليتها سلوى ))

كُلما مالت على كتفى وردةٌ
وفرحت بها فجرحتنى شوكةٌ
قلتُ : ليتها كانت سلوى
لم يجرحنى عِطرها ابدا
وكُلما سقيت طائراً شارداً
ثم رحل .. دون أن يودعنى
تذكرت إبتسامة سلوى
لم يفارقنى طيفها ابدا
وكُلما وقعتُ وإنكسرت
ولم اجد ساعداً يٌساعدنى
إشتقت لكفىّ سلوى
لم يخذلنى كفها ابدا
وكُلما قشرت برتقالة
وإنكشفت حاضنةً سرتها
تمنيت احضان سلوى
لم انعم بلمسها ابدا
وكُلما نِمت وحيداً او غريباً
لا حبٌ ولا صدقُ ولا مأوى
وكلما ناديت احياءاً وامواتاً
ورد الصدى : بلا جدوى
علمت باننى اهذى
وليس بارضنا سلوى

{.◕‿◕.}

محمود قلمــــاوى .